ثلاثاء بلا تليفزيون- العاب اﻻنتظار

 
ماذا تفعلين حين تجدين نفسك مضطرة للانتظار لمدة غير محددة فى مكان عام مع اطفال صغار؟

 عادة ما نسرع الى اعطائهم هاتفنا…و ربما pad  ليلعبوا بها…
لكن عادة ايضا ما يقرر الهاتف – ربما ليهرب– انه بحاجة للشحن فى هذه اللحظة بالذات و تصاب الباد بحالة غير مفهومة من العته المؤقت فى عز حاجتك اليهم…
لذا ﻻبد ان يكون لديك بدائل…
فاذا كنت تبحثين عن حلول غير الكترونية فتعالى معى
 
١. شريط ﻻصق:

اقترح عليكى ان تحتفظى فى حقيبتك ببكرة من الشريط اللاصق, او اكثر من بكرة بعدد اطفالك…ماذا يمكن ان يفعلوا به؟…الكثيييييييييييير… يمكنهم اللعب بفك المزيد و المزيد منه و استكشاف كيف يلتصق بأصابعم وايديهم عندما يسحبوه…او يصنعوا كرة صغير منه و يكبروها بالمزيد منه….يمكنهم ان يقطعوا قطعا صغيرة منه و لصقها على اماكن مختلفة على انفسهم…او او او اﻻماكنيات ﻻ محدودة.

٢. قلم و نوتة صغيرة:
عادة يحب اﻻطفال اللعب باﻷقلام التى تبدو كأقلام الكبار…مثلا اﻷقلام الجافة…وعادة ﻻ نسمح لهم حتى ﻻ يبدعوا على الحوائط و اﻻثاث.. لكن هنا يمكن كسر هذه القاعدة….يمكنك ان تحتفظى معك بقلم و نوتة خصوصا لطفلك…على اﻻ يكون معتادا عليهم و يستخدمهم طوال الوقت حتى ﻻ يكون شاعرا بالملل منهم بل يكونوا كلعبة جديدة بالنسبة له…يمكنه ان “يشخبط” كيفما اراد و اذا شعر بالملل يمكنك ان تقترحى عليه اشياءا جديدة ليفعلها….مثل كتابة اسمه…او لعبة xo او ترسمين له شيئا يحبه و يطلب منك اشياءا لترسميها…القلم متعدد اﻷلوان يكون رائعا جدا فى هذه الحالة.

٣. ازرار متعددة اﻷلوان واﻷحجام:
لست بحاجة للتفكير فيما سيفعل بها…فقط اعطيه اﻷزرار و دعى السحر يحدث

٤. هل ترى؟:
لعبة هل ترى يمكنك ان تلعبيها مع طفلك او اطفالك اذا بدأوا بالملل و رغبوا فى النزول عن المقاعد و الجرى حولك…وهى تساعدك على خفظ مستوى الضوضاء و ابقائهم بقربك…لكنها تنفع مع اﻷطفال فى سن الكلام وليس اﻷصغر, الفكرة ان تسألى الطفل هل ترى؟…هل ترى شيئا احمر اللون؟…مثلا هناك لونا احمر فى المقاعد او على ملصق على الحائط…الهدف ان يبحث عن شىء حوله و يشير اليه…لونا كان او حرفا او شكلا او اى شىء يخطر على بالك.

٥.العابا صغيرة:
العاب الخروج ﻻيجب ان تكون العابا معتادة يراها امام عينيه طوال الوقت ﻷنها ستفقد تأثيرها عليه…ضعى العابا خاصة فى حقيبتك ﻻ يراها اﻻ عند الخروج لتكون كاللعبة الجديدة بالنسبة له…ما افعله انا هو اننى احتفظ باﻷلعاب التى نحصل عليها مع وجبات اﻷطفال فى حقيبتى وﻻ اخرجها اﻻ عند الخروج…بمعنى ﻻ تشترى كلما خرجتى لعبة جديدة بل استخدمى ما لديك بذكاء.

٦. الوانا و كتب تلوين و ملصقات:
بنفس منطق اللعب احتفظي بكتيب تلوين صغير و علبة الوان خشبية صغيرة وورقة ملصقات فى حقيبتك…اذا كان طفلك يملّ من التلوين سريعا فلصق ملصقات مع التلوين يطيل مدة اللعبة بالنسبة له…هذه اللعبة ممتازة للمطاعم و عيادات الطبيب.

هذا ما فى جعبتى لليوم…اتمنى ان تجربي ايا من هذه اﻷفكار و تخبرينا كيف استقبلها امرائك الصغار…واذا كان لديك افكارك الخاصة شاركينا بها فى التعليقات
                          استمتعى باﻻنتظار مع اسرتك الجميلة 🙂

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s